عرضت الفحوصات الأولية التى خضـع لها محمود حمدي “الونش” مدافـع الزمالـك بإصابته باشتباه بقطع فى الرباط الصليبي للركبة.

وكان الونش قد ترصد لإصابة فى الركبة اثناء مواجهه الزمالـك للإسماعيلي ضوء الاسطورة الجديد الدورى المصرى والتي انتهت بفوز الدراويش بهدفين لهدف.

وعلم لايف سبورت ان الأشعة التى خضـع لها الونش أوضحت ان إصابته هى اشتباه بقطع فى الرباط الصليبي.

لكن الجهـاز الطبي للزمالك ينتظر ان يزول التورم فى ركبة الونش اثناء 48 ساعة ومن ثم يخضع لأشعة جديدة.

على ان تبين الأشعة الجديدة اصابه الونش بشكل أدق بعد زوال التورم.

وكان الونش قد ترصد لإصابة فى أوتار العضلة الخلفية فى بداية العام وغاب على أثرها لمدة تقارب مـن الستة اشهر.

وعاد الونش للمشاركة مع الزمالـك لأول مرة فى منتصف مارس بمواجهة إنبي فى الدورى ضوء الاسطورة الجديد الجولة 21.

وخاض الونش 12 مباراة مع الزمالـك هذا العام بينهم ثلاث مباريات قبل إصابته الأولى.